مصراوي سات الجديد¯  

اليكم العرض الاقوى : سيرفر مصراوى سات الجديد العالمى الفاتح لجميع باقات العالم 2019 لمعرفة المزيد اضغط هنااااااااااا

سيرفر مصراوي الجديد

سيرفرات


العودة   مصراوي سات الجديد > **المنتديات الاسلامية** > القسم الاسلامى العام

القسم الاسلامى العام General Islamic Forum

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 05-14-2019, 09:08 PM
الصورة الرمزية محمود الاسكندرانى  
محمود الاسكندرانى
مراقب الاقسام الاسلامية
  محمود الاسكندرانى متواجد حالياً  
رقـم العضويـة: 18676
تـاريخ التسجيل: Jan 2012
الإقـــــــامــــة:
المشاركـــــات: 502 [+]

افتراضي أحكام ومفطّرات الصوم

أحكام ومفطّرات الصوم

إن تفقُّه المسلم في دينه أمر مطلوب حتى يعبد الله على بصيرة، قال -صلى الله عليه وسلم-: “من يرد الله به خيراً يفقهه في الدين“.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ونذكر شيئاً من أحكام الصيام:
المسلم البالغ العاقل القادر على تحمُّل الصيام، والسالم من كل الموانع المقيم أوجب الله عليه صيام رمضان، وهو أحد أركان الإسلام قال -تعالى-: (فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ)[البقرة:185]. والصغير غير البالغ فإنه لا يُطالَب به فرضاً، ولكنه يُرَغَّب فيه؛ حتى يتعود على الصيام، أما فاقد العقل فإنه قد رُفِعَ التكليف عن المجنون حتى يفيق.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وأما الكبير الذي أعجزه الصيام أو أنه مصاب بمرض أعجزه عن الصيام؛ فإن الله -تعالى- قال: (وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ)[البقرة:184]؛ فهذا يُطْعَمُ عنه مسكين كل يوم، بمقدار نصف صاع؛ أي: كيلو ونصف تقريبًا من طعام البلد (وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ)[الحج:78].
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أما المسافر؛ فالله -تعالى- يقول: (فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ)[البقرة:184]؛ فالمسافر سفراً مباحاً يجوز له الفطر في رمضان، ويقضي بعد رمضان إذا كان السفر يشق عليه، وإذا كان السفر لا يشق عليه فالأفضل أن يصوم كما ذكر ذلك بعض العلماء.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أما المريض فإن كان المرض يسيرًا كالصداع وألم الضرس وغيرها من الأمراض التي لا تؤثر عليه في الصيام؛ فإنه يجب عليه أن يصوم، ولكن إذا كان المرض يتعب الصائم ويشق عليه فإنه يجوز له الفطر، وكذلك إذا كان المرض يهدد حياته؛ فالواجب عليه الفطر في رمضان، ويقضي اليوم أو الأيام التي أفطرها.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

والمرأة المسلمة إذا جاءها الحيض فإنها تفطر ولو كان قبل الغروب بدقائق معدودة، ويجب عليها القضاء للأيام التي أفطرتها، وكذلك الحال بالنسبة للنفساء، وأما الحامل إذا شق عليها الصوم سواء لضعفها أو خوفاً على حملها، وكذلك المرضعة إذا ضعفت بسبب الصيام أو خافت على ولدها؛ فإنه يجوز لهما أن يفطرا ويقضيان بعد رمضان.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ومن المفطرات في نهار رمضان:
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

من يتعمد الأكل والشرب في نهار رمضان؛ فإن صومه فاسد وعليه القضاء، ومن جامع زوجته في نهار رمضان فإن صومه فاسد وعليه القضاء والكفارة مغلظة؛ لأنه أتى كبيرة من كبائر الذنوب؛ فمن يجامع زوجته في رمضان عالماً ذاكراً فعليه عتق رقبة، فإن لم يجد فعليه صيام شهرين متتابعين، فإن لم يستطع فعليه إطعام ستين مسكيناً.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ومن المفطرات: القيء عمداً أو ما يسمى (الترجيع)، أما إذا خرج بدون عمد فلا يفطر.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وأيضًا ما يقوم مقام الأكل والشرب كالإبر المغذية؛ فإنها تفطر، أما الإبر غير المغذية فإنها لا تفطر الصائم؛ لأنها لا تقوم مقام الأكل والشرب.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وكذلك الحجامة أو التبرع بالدم؛ فإنه يفطر الصائم بها؛ لأنه يخرج دم كثير وعليه القضاء.

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وخروج المني منه بشهوة كالعادة السرية المحرمة فإنها تفطر الصائم وعليه القضاء.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

هذه مفطّرات الصوم، ولا يفطر الصائم عند فعل شيء من هذه المفطرات إلا إذا كان عالمًا ليس جاهلاً بالحكم، وذاكرًا وليس ناسيًا، ومختارًا وليس مكرهًا. أما إذا كان جاهلاً أو ناسيًا أو مكرهًا فلا شيء عليه، وصيامه صحيح.
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

وفقنا الله لما يرضيه، وتقبل الله منا الصيام والقيام .........
الحمد لله رب العالمين ,,,,,,,,,

----------------------------

مشاهدة جميع مواضيع::: محمود الاسكندرانى

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أحكام, الصوم, ومفطّرات

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: أحكام ومفطّرات الصوم
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لماذا نصوم رمضان محمود الاسكندرانى القسم الاسلامى العام 2 05-20-2019 09:17 PM


الساعة الآن 05:06 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.